حزين بيقرأ فى الأخبار.. بقلم السيد الجيار

حزين بيقرأ فى الأخبار

.. بقلم السيد الجيار

------------------
حزين بيقرأ فى الأخبار
وفى  قلبه هم وفى صدره نار
على شعبه تألم وانهار
على وطنه وفى قومه إحتار
على دم سال ليل ونهار
ممكن يملى بحور وانهار
أشلاء تتطاير وعقار ينهار
من الحسرة يموتوا الأحرار
بتفجر فيييييييين وبتقتل ميييييييييييييين
روح جاهد عند الكفار
بتفجر فيييييين وبتقتل ميييييين
أخويا مجند والثانى ثوار
فى القسم نبطشى صحبى والجار
بتفجر فييييييين وبتقتل ميييين
ولصالح مين دم ودمار
فين علمك فين دينك
لوكنتم للدين أنصار
فين أخلاقك كله انهار
لما الكرسى أثر فينا
ونسينا طريق الأبرار
لما السلطة السافلة تتغذى بدم الأحرار
لا تأمن أبدا غضب الجبار
لما العنف أتمكن منا
والدم أصبح أنهار
لما الفتنة بين إخوانا
كبرت فينا وأشتعلت نار
لما حبيبك من الحسرة انهار
وعدوك من الفرحة طار
لما لبعض نقول كفار
حافظ على أخوك من دمك
فالقاتل موعود بالنار
والمقتول لو عايز يقتل
فجزاءه كذلك فى النار
وان قلت يدافع عن نفسه
بينهم دايما تحتار
ثوار للعنف تسدل أستار
يندس المجرم والفجار
يضرب خرطوش ويرمى النار
على مجمع علمى يدمر آثار
وتاريخ بيضيع وعلوم تنهار
وحاضرنا المخزي لبسنا العار
الجندى برئ !!! والثورى برئ !!!
والمذنب ايدى الأشرار !!!!
شوفتوا الأملة شوفتوا العار !
شوفتوا الثورة والثوار !
شوفتوا الشعب وشوفتوا شبابه
لما يثوروا مع الثوار
شوفتوا الشرطة وشوفتوا السلطة
شفتوا العالم لما بيفتى
بدم شباب يسيل أنهار
شوفتوا العلم وشوفتوا الفتيا
أبيدوا إخوانكوا أهل النار
ولعوا فيهم وفى أهاليهم
دى معارضة كافرة وكفار !!!!
مش بالدم نحارب فكرة
الفكر الحق يبيد أفكار
وتسلم نفس ويرجع ضال


وشوفتوا اللى ينادى بالصبر
وضد الفتنة بيبنى أسوار
يبقى موالى للكفار
يحل الدم يجيب العار
مخبر أمن للسلطة حمار
هو منافق أهل الدار
سفك الدم مع الفجار
أنقلب أرتد دخل النار
والطرف التانى أسياد وكبار
من فهمك أنت ياحمار
أنت الرجعى مناصر الضال
ضيعتوا بلدنا يا فجار
هو دة حال اللى يعارض
مع أو ضد داخل النار
أرفقوا بينا يا أهل الجنة
وأستمعوا لإخوانكوا الأشرار
أتحدوا فى واطنكوا الواحد
وكفاية شماتة كفار
بالعلم هنبنى أوطانا
والجهد المتفانى الجبار
    لا رجعة للحق ياقومى   
بقرار عيون الفجار
لا رجعة للحق ياقومى
على غير سبيل الأخيار


حزين بيقرأ فى الأخبار..  بقلم/ السيد على المتولي الجيار

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة