الخميس، 11 فبراير، 2016

ما هي الكفاءة؟!

Ø     ما هي الكفاءة؟!

#محمود_سلامة_الهايشة

انطلاق (مملكة الأصوات البعيدة) لأحمد الزلوعى

انطلاق (مملكة الأصوات البعيدة) لأحمد الزلوعىأحمد الزلوعى يشيد ( مملكة الأصوات البعيدة )




كتب: محمود سلامة الهايشة:
صدرت المجموعة القصصية (مملكة الأصوات البعيدة) للكاتب أحمد الزلوعى مواكبة لفعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام تضم المجموعة ثماني عشرة قصة جاءت في ثلاث وتسعين صفحة من القطع المتوسط عن دار روافد للنشر والتوزيع . نشرت أولى نصوص الزلوعى القصصية في أخبار الأدب المصرية ثم توالت عبر الثقافة الجديدة والأهرام والأخبار والمجلة والإذاعة والتلفزيون ودبي الثقافية ورؤى الليبية والكويت وغيرها. كما نشرت دراساته النقدية والفكرية في عديد من المطبوعات المصرية والعربية والمواقع الإلكترونية مثل الكتابة الجديدة ودروب وحكايا والمحلاج وغيرها. تلقى القراء والنقاد قصص الزلوعى بالدهشة والإعجاب في آن. وعبر كثيرون منهم عن فرادة أسلوبه وجدة أفكاره.  وقد وصفت الناقدة المغربية ناهد الزيدى المجموعة قائلة (لا يشبه الكاتب أي قاص آخر، لا يشبه إلا نفسه وكتابته وفى نصوصه عمق مبين حد الإدهاش). كما تقرر ( بالنسبة للغة يبدو مهما التقرير بأن لغة السرد عند أحمد الزلوعى يانعة طازجة تتسم بألق خاص لاسيما في تقنية الوصف حيث يبرع في تجسيد الثابت والمتحول بأسلوبه التركيبي الجميل... لغة الكاتب ساخرة في عمقها فهو يطوع لغته لتجهر وتسر وتسخر كيفما شاء موضوع قصته ورؤى شخوصه ) أهدى الكاتب المجموعة إلى روح جده ) إلى جدي في سماوات الرحمة.. لعل الملائكة تسعد بحكاياك كما كنت أسعد  (ومن أجواء المجموعة) (آلاف التفاصيل بدأت تتكامل في أذن معتز يوما بعد يوم.. التقط صوته وهو طفل يلهو في مدخل العمارة، وصوت أبيه يناديه ليصعد، وصوت أمه تدعوه إلى الطعام ثم بدأت آذانه تلتقط أصواتا تنطق بلغات غريبة تعرف منها على الألمانية والإنجليزية والأسبانية، وأخرى لا يعرفها خمن أن من بينها السنسكريتية والآرامية والسريانية)..

الكاتب عضو مؤسس لمختبر سرديات المنصورة المعنى بدراسة ومناقشة الأعمال السردية المتميزة. يعمل د.أحمد الزلوعى بالمجال الطبي وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء.

الثلاثاء، 9 فبراير، 2016

آفة الدكتوراه العربية ملف العدد471 من المجلة العربية

آفة الدكتوراه العربية..ملف
العدد471 من المجلة العربية
جاء ملف العدد 471 من "المجلة
العربية"، عدد ربيع الآخر 1437هـ - يناير 2016م، تحت عنوان "هل أضحت الدكتوراه شهادة
علمية للبيع
؟!!
"، فجاءت افتتاحية العدد بقلم رئيس التحرير
"محمد السيف" بعنوان "الدكتوراه..شراء الوهم"؛ "الوهميون
يخونون العلم من أجل حرف" بقلم المجلة العربية بالرياض؛ كتبت من جدة د.لمياء
باعشن "بريق الوهم والتواطؤ المجتمعي"؛ ومن الرياض كتب محمد علي المجمود
"الشهادات الوهم وسلم المنافسات الاجتماعية"؛ ومن مصر وبقلم د.مصطفى
عبدالرازق "قصتي مع الدكتوراه..حالة عملية للتأمل والدراسة"؛ وبقلم
د.مصطفى النشار "من شهادة جامعية علمية إلى وسيلة للوجاهة الاجتماعية"؛ وفي
الختام كتب من الأردن: رأفت خليل عبدالله "دال دكتور الدّالة التي تخطف
العقول"، ومحمد محمود البشتاوي "مظاهر مرضية..وأمية مقنعة".
قراءة: #محمود_سلامة_الهايشة elhaisha@gmail.com



رسالة إلى: المنافقين الجبناء..شكراً!!

رسالة إلى: المنافقين الجبناء..شكراً!!


الثلاثاء 9 فبراير 2016 م
الموافق 30 ربيع الآخر 1437هـ
1 أمشير
Ø     رسالة إلى: المنافقين الجبناء..شكراً!!

#محمود_سلامة_الهايشة

الاثنين، 8 فبراير، 2016